منظمة الصحة العالمية تشكر مبادرة سمو ولي العهد بتقديم 66.7 مليون دولار لمكافحة #الكوليرا في #اليمن

23 حزيران/ يونيو 2017 - تعرب منظمة الصحة العالمية عن تقديرها العميق والشكر لصاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبد العزيز ولي عهد المملكة العربية السعودية ونائب رئيس مجلس الوزراء ووزير الدفاع على مبادرته الكريمة بتوفير كامل الدعم المالي المطلوب لاحتواء الكوليرا في اليمن.

فقد أعلن مركز الملك سلمان للإغاثة والأعمال الإنسانية بالمملكة العربية السعودية اليوم عن تقديم منحة مالية قدرها 66.7 مليون دولار لكل من منظمتي الصحة العالمية واليونيسيف وشركائهما، للإسراع بوتيرة الاستجابة للكوليرا في اليمن وذلك في تلبية عاجلة للنداء الذي وجهته المنظمتين لتمويل أنشطة مكافحة الكوليرا.

وتمثل هذه المنحة إجمالي التمويل المطلوب من منظمة الصحة العالمية ومنظمة اليونيسيف للاستجابة الفعالة للكوليرا المتفشية في اليمن. وسوف يجعل هذا التمويل تنفيذ حزمة متكاملة من أنشطة توفير مياه الشرب وخدمات الإصحاح وتدابير الرعاية الصحية أمراً ممكناً ومن ثم يسهم في حماية أرواح الآلاف من أبناء اليمن.

ويتابع المكتب الإقليمي لمنظمة الصحة العالمية لشرق المتوسط تنفيذ هذه المبادرة عبر الفريق الطبي العامل في المنظمة تحت إدارة مدير مكتب المنظمة في الجمهورية اليمنية.

وبهذه المناسبة صرح الدكتور محمود فكري المدير الإقليمي لمنظمة الصحة العالمية قائلاً: " أتقدم باسمي واسم المكتب الإقليمي لشرق المتوسط بجزيل الشكر والامتنان لمقام صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبد العزيز ولي عهد المملكة العربية السعودية ونائب رئيس مجلس الوزراء على هذه المبادرة النبيلة في مجال العمل الإنساني، وعلى التعاون مع منظمة الصحة العالمية ودعم الجهود الرامية لتخفيف المعاناة وتقديم المساندة الإنسانية، من خلال العمل على مكافحة انتشار وباء الكوليرا والحد من مضاعفاته في اليمن".

وسوف يعمل مركز الملك سلمان للإغاثة والأعمال الإنسانية على الفور مع منظمة اليونيسيف ومنظمة الصحة العالمية وسائر الشركاء لتفعيل المبادرة الجديدة وإدخالها حيّز التنفيذ



أضف تعليق



احدث اﻻخبار

كل اﻻخبار